قال جو بايدن، نائب الرئيس الاميركي السابق، ان الولايات المتحدة الاميركية تعاني من عنصرية ممنهجة، مؤكدا على اهمية اقتلاع هذا الشيء من جذوره.

وكتب على «تويتر»، امس: «ازمة كورونا المستجد، سلطت الضوء على حقيقة التفاوت في الحقوق، الذي يعاني منه مجتمعنا»، مضيفاً: «لقد استشرى هذا الوباء في امتنا منذ وقت طويل».

وتابع: «يجب علينا ان نعمل للتأكيد على حصول المحتاجين على ما يريدونه»، مضيفاً: «يجب علينا اقتلاع العنصرية الممنهجة من جذورها».

واوضح بايدن، مرشح الحزب الديموقراطي الاميركي، في انتخابات الرئاسة المقبلة، المقررة في تشرين الثاني المقبل ان «العنصرية الممنهجة هي السبب الرئيسي في غياب المساواة بين افراد المجتمع الاميركي».

اشارة الى ان الديموقراطيين يشنون هجوما متواصلاً على ادارة الرئيس الحالي دونالد ترامب، ويتهمونه بالفشل في مواجهة الازمة، معتبرين ان سوء ادارته تسبب في الحاق الضرر بملايين الاميركيين وجعل اميركا الدولة الاولى في العالم من حيث عدد الاصابات.

ويعتبر ترامب، المنتمي للحزب الجمهوري، ان الديموقراطيين يريدون تشويه صورته وانهم يستغلون ازمة الكورونا.