إستجوبت محكمة التمييز العسكرية برئاسة القاضي طوني لطوف اليوم الأربعاء، وعلى مدى ثلاث ساعات المقرصن إيلي غبش.

وأفاد غبش خلال الإستجواب أن "علاقته بالمقدم الحاج تعود إلى فترة عمله بإمرتها في مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية، قبل أن يترك العمل في المكتب".

ولفت إلى أنه خلال زيارته للمقدم سوزان الحاج في منزلها، إستوضحها عما حصل معها فاخبرته أن "زياد عيتاني صاحب موقع ايوب نيوز نشر "سكرين شوت" لعلامة الإعجاب لتغريدة شربل خليل التي تسببت بإقالتها".

ووفق غبش، ولقناعة لديه أن "لكل إنسان أخطاء في الحياة"، إتصل بعناصر أمن الدولة الذين يعمل معهم كمخبر واستوضحهم عن "زياد عيتاني" وفي اليوم الثالي أفادوه من مكتب السوديكو أن "المسرحي زياد عيتاني متابع وهو يلتقي خارج لبنان بفتيات من اسرائيل وابلغ بعدها المقدم حاج بالأمر".

وشدّد غبش على أن "المقدم سوزان الحاج لم تطلب مني شيئاً، وإنطلقت من ملف قديم لزياد عيتاني لدى أمن الدولة حول شبهة عمالة".