وجه راعي ابرشية جبيل المارونية المطران ميشال عون كتابا الى الكهنة والرهبان وأبناء الأبرشية سمح فيه «بفتح الصالات الرعوية في حالات الوفاة والتعازي فقط، عملا بقرار وزير الداخلية بتاريخ 8 ايلول 2020 الذي سمح فيه فتح الصالات وقاعات المناسبات الإجتماعية، مع مراعاة التباعد الجسدي وشروط السلامة والصحة العامة»، مشددا «على وجوب اعتماد الكمامة لتغطية الفم والأنف والمحافظة على المسافات الآمنة بين الأشخاص، بالاضافة الى ضرورة التعقيم».